مورينيو يثير غضب جماهير روما: سداسية من مجهول وكالعادة يضحي باللاعبين

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أثارت تصريحات جوزيه مورينيو مدرب روما الإيطالي موجة من الغضب الجماهيري عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعد خسارة الفريق الصادمة على يد بودو جليمت النرويجي بستة أهداف مقابل هدف وحيد.

جاء ذلك في الجولة الثالثة لدور المجموعات بمسابقة دوري المؤتمر الأوروبي، حيث بدأ مورينيو بتشكيل من البدلاء، ليعود وينتقدهم عقب الخسارة الكارثية، معتبرا أن فريقه لا يملك سوى 13 لاعبا.

ووفقا لما رصده موقع "فوتبول إيطاليا"، فإن البعض دعم قراره بمهاجمة اللاعبين عقب المباراة، إلا أن هذا الأمر لم يلقَ قبول الغالبية.

وقال أحد مشجعي روما: "إذا لم يكن اسمه مورينيو ويحظى بحمايتكم جميعا لكان حزم حقائبه بالفعل"!

واعتبر آخر أن تصريحات البرتغالي جاءت في نمطها المتكرر بعد الهزائم، حيث قال: "كالعادة مورينيو يلقي لاعبيه تحت الحافلة في المؤتمر الصحفي".

فيما أبدى أحد مشجعي روما افتقاده للمدرب السابق باولو فونسيكا، في رأي أيد مورينيو ضمنيا بشأن جودة اللاعبين، حيث أوضح "هل كان ذلك خطأ فونسيكا في الموسم الماضي؟ بوضوح هذه ليست المشكلة. النادي لم يتعاقد مع لاعبين أقوياء والآن يتم صفعنا من الأسماك الصغيرة".

وأضاف "على الأقل في العام الماضي كان مانشستر يونايتد هو من سجل ضدنا 6 أهداف، وإن لم يتعرض باو لوبيز ولياندرو سبيناتزولا للإصابة لفزنا في رأيي. الآن، تلقينا 6 أهداف من فريق لم أكن أعرف أنه موجود. الموسم انتهى بالنسبة لي، أعرف كيف سينتهي بالفعل".

يذكر أن روما خسر ذهاب نصف نهائي الدوري الأوروبي في الموسم الماضي على يد مانشستر يونايتد بستة أهداف مقابل هدفين، فيما فاز إيابا 3-2 وهو ما لم يكن كافيا.

أخبار ذات صلة

0 تعليق