سكاي: فحوصات يوفنتوس.. أخبار جيدة عن ديبالا وسيئة عن موراتا

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

خضع باولو ديبالا وألفارو موراتا ثنائي هجوم يوفنتوس لفحوصات طبية عقب مباراة الفريق ضد سامبدوريا، والتي أسفرت عن إصابة الثنائي.

وشوهد ديبالا يبكي لدى خروجه من هذه المباراة التي أقيمت أمس –الأحد- مما أثار الكثير من التكهنات بشأن غياب طويل محتمل، حيث اضطر للمغادرة في الدقيقة 21 ليأتي ديان كولوسيفسكي بدلا منه، بعد 11 دقيقة على تسجيله لأول أهداف السيدة العجوز.

الإسباني موراتا أيضا اضطر للخروج من المباراة مصابا ولكن في توقيت أكثر تأخرا، تحديدا في الدقيقة 82 حين حل مويس كين بدلا منه.

وتحدث ماسيميليانو أليجري عن الحالتين، مؤكدا أن الثنائي سيغيب عن المباراتين القادمتين، ضد تشيلسي الإنجليزي في دوري أبطال أوروبا ثم ضد تورينو في الدوري الإيطالي.

وبحسب "سكاي سبورت إيطاليا" فإن إصابة ديبالا اتضح أنها ليست بالسوء الذي توقعه الجميع في بادئ الأمر، وبالتالي سيصبح متاحا لأولى مباريات يوفنتوس بعد التوقف الدولي ضد روما في السابع عشر من أكتوبر.

على الناحية الأخرى سيضطر موراتا للابتعاد عن الملاعب لقرابة شهر، ما يعني أنه سيغيب عن مواجهات تشيلسي وتورينو وروما، بينما يمكن أن يصبح متاحا لمواجهة زينيت الروسي في دوري الأبطال، وذلك في العشرين من الشهر المقبل.

يذكر أن يوفنتوس نجح في التغلب على سامبدوريا بثلاثة أهداف مقابل هدفين، حيث افتتح ديبالا الشريط بينما سجل ليوناردو بونوتشي من ركلة جزاء في الدقيقة 43 ثم مانويل لوكاتيلي في الدقيقة 57، بينما سجل للضيوف مايا يوشيدا في الدقيقة 44 وأنطونيو كاندريفا في الدقيقة 83.

بهذا الفوز حقق البيانكونيري انتصاره الثاني على التوالي بعد 4 مباريات بلا فوز في الدوري، رافعا رصيده إلى 8 نقاط ليتقدم إلى المركز التاسع.

أخبار ذات صلة

0 تعليق