على طريقة (التجدير) .. أقنعة الوجه قد تبني مناعة طبيعية ضد كورونا

الوطن (عمان) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
على طريقة (التجدير) .. أقنعة الوجه قد تبني مناعة طبيعية ضد كورونا

في السياسة 12 سبتمبر,2020 نسخة للطباعة نسخة للطباعة

ـ الإمارات تسجل أعلى عدد إصابات يومية منذ بدء الجائحة
ـ البرازيل تتلقى 50 مليون جرعة من اللقاح الروسي
ـ المكسيك تقترب من 70 ألف وفاة
ـ لا وفيات في كندا للمرة الأولى منذ 6 أشهر
ـ إجراءات فرنسية في مارسيليا وبوردو
ـ السويد تبحث تأثير الوباء على أوراقها النقدية
ـ خطة حرب في المجر لحمايتها من موجة ثانية
ـ روسيا تبدأ توزيع أول دفعة من اللقاح بأقاليمها
ـ الهند تسجل رقما قياسيا عالميا للإصابات اليومية
ـ اليابان تعتزم تخفيف القواعد

لندن ـ عواصم ـ وكالات:
يعتقد خبراء في جامعة كاليفورنيا إن كميات فيروس كورونا القليلة التي قد تخترق الكمامات أو أقنعة الوجه، يمكن أن تساعد في تكوين مناعة طبيعية في جسم المتلقي ضد عدوى كورونا. وتعتمد هذه النظرية على فكرة تدعى”التجدير” وهي تقنية تحصين عمرها قرون، وتتمثل في تعمد إصابة الأشخاص بجرعات منخفضة من العامل الممرض لتوليد استجابة مناعية وقائية تمنع تكرار العدوى. وقد تم استخدام هذه التقنية المثيرة للجدل عبر التاريخ لتحصين الناس ضد الجدري ولكن تم استبدالها في النهاية بلقاحات حديثة تستخدم أشكالاً ضعيفة من الفيروسات لجعلها أكثر أماناً. يعتقد الخبيران في جامعة كاليفورنيا، الدكتورة مونيكا غاندي، وهي طبيبة الأمراض المعدية، وعالم الأوبئة البروفيسور جورج رذرفورد، أن أقنعة الوجه قد تعمل بنفس طريقة علاج التجدير. وقالت الدكتورة غاندي:”يمكن أن يكون لديك هذا الفيروس ولكن لا تظهر عليك أعراض. لذا، إذا كان بإمكانك رفع معدلات العدوى بدون أعراض بالأقنعة، فربما تصبح هذه وسيلة لإعطاء السكان مناعة ضد المرض”.

وقد بلغ عدد الحالات المؤكدة لفيروس كورونا المستجد 28 مليونا و 700 ألف و 866 حالة في مختلف أنحاء العالم، وفقا لبيانات موقع وورلد ميترز . خليجيا، أعلنت الإمارات تسجيل 1007 حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا، وهو أعلى عدد للإصابات اليومية ترصده الإمارات منذ بدء الجائحة. من جانبها، أعلنت وزارة الصحة في الكويت تسجيل حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد، و736 إصابة جديدة. وفي مصر، أعلنت وزارة الصحة تسجيل 151 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا و17 وفاة. وفي سوريا، أعلنت وزارة الصحة أن عدد الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا المستجد بلغ 150 حالة . يأتي ذلك بينما أعلنت وزيرة الصحة الفلسطينية مي الكيلة تسجيل 650 إصابة جديدة بالفيروس .

دوليا، وقع صندوق الاستثمارات المباشر الروسي وأمانة الصحة في ولاية باهيا البرازيلية اتفاقية تعاون لتزويد البرازيل بنحو 50 مليون جرعة من لقاح “سبوتنيكV” الروسي. وقد أعلنت وزارة الصحة البرازيلية تسجيل 874 حالة وفاة و 43718 حالة إصابة جديدة جراء فيروس كورونا المستجد. في السياق، يتخطى عدد الوفيات المؤكدة بفيروس كورونا في المكسيك 70 ألف حالة عند إعلان الأرقام الرسمية امس وذلك في علامة فارقة محزنة ببلد يعد من بين الأشد تضررا بالوباء في العالم. بدورها، لم تسجل كندا أي حالات وفاة جديدة بسبب فيروس كورونا، للمرة الأولى منذ ستة أشهر. الى ذلك، أظهرت بيانات الحكومة البريطانية تسجيل 3539 إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا . وفي فرنسا، قال رئيس الوزراء جان كاستكس، إن وباء فيروس كورونا يتفاقم مرة أخرى، وستكون هناك حاجة إلى إجراءات إضافية لمدينتي مرسيليا وبوردو. في السياق، ذكرت وكالة “بلومبرج” للأنباء أن السويد ربما تكون على وشك أن تقود عملية مواجهة نقص السيولة، حيث يدفع الوباء أوراقها النقدية وعملاتها المعدنية للانقراض، من جانبه، قال رئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان إن حكومته تصوغ “خطة حرب” لحماية المجر من موجة ثانية من الجائحة. الى ذلك، أعلنت وزارة الصحة الروسية، بدء توزيع أول دفعة من اللقاح الروسي “سبوتنيك V” ضد فيروس كورونا المستجد على الأقاليم الروسية. على صعيد متصل، سجلت الهند ، أحدث بؤرة للجائحة 97570 حالة جديدة، وهو رقم قياسي عالمي آخر للإصابات اليومية . من جهة أخرى ،تستعد اليابان لتخفيف القيود المفروضة على أعداد الحضور في الفعاليات بما في ذلك الألعاب الرياضية الاحترافية ، في الوقت التي تنحسر فيه الموجة الأخيرة من الإصابات وتسعى الحكومة إلى مزيد من الانفتاح للاقتصاد.

2020-09-12

ـ الإمارات تسجل أعلى عدد إصابات يومية منذ بدء الجائحة
ـ البرازيل تتلقى 50 مليون جرعة من اللقاح الروسي
ـ المكسيك تقترب من 70 ألف وفاة
ـ لا وفيات في كندا للمرة الأولى منذ 6 أشهر
ـ إجراءات فرنسية في مارسيليا وبوردو
ـ السويد تبحث تأثير الوباء على أوراقها النقدية
ـ خطة حرب في المجر لحمايتها من موجة ثانية
ـ روسيا تبدأ توزيع أول دفعة من اللقاح بأقاليمها
ـ الهند تسجل رقما قياسيا عالميا للإصابات اليومية
ـ اليابان تعتزم تخفيف القواعد

لندن ـ عواصم ـ وكالات:
يعتقد خبراء في جامعة كاليفورنيا إن كميات فيروس كورونا القليلة التي قد تخترق الكمامات أو أقنعة الوجه، يمكن أن تساعد في تكوين مناعة طبيعية في جسم المتلقي ضد عدوى كورونا. وتعتمد هذه النظرية على فكرة تدعى”التجدير” وهي تقنية تحصين عمرها قرون، وتتمثل في تعمد إصابة الأشخاص بجرعات منخفضة من العامل الممرض لتوليد استجابة مناعية وقائية تمنع تكرار العدوى. وقد تم استخدام هذه التقنية المثيرة للجدل عبر التاريخ لتحصين الناس ضد الجدري ولكن تم استبدالها في النهاية بلقاحات حديثة تستخدم أشكالاً ضعيفة من الفيروسات لجعلها أكثر أماناً. يعتقد الخبيران في جامعة كاليفورنيا، الدكتورة مونيكا غاندي، وهي طبيبة الأمراض المعدية، وعالم الأوبئة البروفيسور جورج رذرفورد، أن أقنعة الوجه قد تعمل بنفس طريقة علاج التجدير. وقالت الدكتورة غاندي:”يمكن أن يكون لديك هذا الفيروس ولكن لا تظهر عليك أعراض. لذا، إذا كان بإمكانك رفع معدلات العدوى بدون أعراض بالأقنعة، فربما تصبح هذه وسيلة لإعطاء السكان مناعة ضد المرض”.

وقد بلغ عدد الحالات المؤكدة لفيروس كورونا المستجد 28 مليونا و 700 ألف و 866 حالة في مختلف أنحاء العالم، وفقا لبيانات موقع وورلد ميترز . خليجيا، أعلنت الإمارات تسجيل 1007 حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا، وهو أعلى عدد للإصابات اليومية ترصده الإمارات منذ بدء الجائحة. من جانبها، أعلنت وزارة الصحة في الكويت تسجيل حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد، و736 إصابة جديدة. وفي مصر، أعلنت وزارة الصحة تسجيل 151 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا و17 وفاة. وفي سوريا، أعلنت وزارة الصحة أن عدد الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا المستجد بلغ 150 حالة . يأتي ذلك بينما أعلنت وزيرة الصحة الفلسطينية مي الكيلة تسجيل 650 إصابة جديدة بالفيروس .

دوليا، وقع صندوق الاستثمارات المباشر الروسي وأمانة الصحة في ولاية باهيا البرازيلية اتفاقية تعاون لتزويد البرازيل بنحو 50 مليون جرعة من لقاح “سبوتنيكV” الروسي. وقد أعلنت وزارة الصحة البرازيلية تسجيل 874 حالة وفاة و 43718 حالة إصابة جديدة جراء فيروس كورونا المستجد. في السياق، يتخطى عدد الوفيات المؤكدة بفيروس كورونا في المكسيك 70 ألف حالة عند إعلان الأرقام الرسمية امس وذلك في علامة فارقة محزنة ببلد يعد من بين الأشد تضررا بالوباء في العالم. بدورها، لم تسجل كندا أي حالات وفاة جديدة بسبب فيروس كورونا، للمرة الأولى منذ ستة أشهر. الى ذلك، أظهرت بيانات الحكومة البريطانية تسجيل 3539 إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا . وفي فرنسا، قال رئيس الوزراء جان كاستكس، إن وباء فيروس كورونا يتفاقم مرة أخرى، وستكون هناك حاجة إلى إجراءات إضافية لمدينتي مرسيليا وبوردو. في السياق، ذكرت وكالة “بلومبرج” للأنباء أن السويد ربما تكون على وشك أن تقود عملية مواجهة نقص السيولة، حيث يدفع الوباء أوراقها النقدية وعملاتها المعدنية للانقراض، من جانبه، قال رئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان إن حكومته تصوغ “خطة حرب” لحماية المجر من موجة ثانية من الجائحة. الى ذلك، أعلنت وزارة الصحة الروسية، بدء توزيع أول دفعة من اللقاح الروسي “سبوتنيك V” ضد فيروس كورونا المستجد على الأقاليم الروسية. على صعيد متصل، سجلت الهند ، أحدث بؤرة للجائحة 97570 حالة جديدة، وهو رقم قياسي عالمي آخر للإصابات اليومية . من جهة أخرى ،تستعد اليابان لتخفيف القيود المفروضة على أعداد الحضور في الفعاليات بما في ذلك الألعاب الرياضية الاحترافية ، في الوقت التي تنحسر فيه الموجة الأخيرة من الإصابات وتسعى الحكومة إلى مزيد من الانفتاح للاقتصاد.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق