«زي النهارده».. وفاة الفنانة دولت أبيض 4 يناير 1978

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

اسمها كاملا دولت حبيب بطرس قصبجى، وهى ممثلة مسرحية وسينمائية مولودة في التاسع والعشرين من يناير عام ١٨٩٤، في مدينة أسيوط، أمها من أصل روسى، وكان والدها يعمل مترجمًا في وزارة الحربية في السودان، درست دولت في مدرسة الراهبات في الخرطوم، واكتشفها الفنان عزيز عيد عام ١٩١٧ في إحدى الحفلات، وعرض عليها التمثيل في فرقته، وكان أول دور تؤديه في مسرحية «الكونتيسة» و«خللى بالك من إميلى»و«ليلة الدخلة» ثم انتقلت إلى فرقة نجيب الريحانى، وكان جورج أبيض المولود في بيروت في الخامس من مايو ١٨٨٠، قد حط الرحال في مصر حينما كان في الثامنة عشرة من عمره بعد حصوله على دبلوم في التلغراف، وكان مأخوذا بالمسرح وفى مصر عمل في محطة السكة الحديد بالإسكندرية قبل أن يشاهده الخديو عباس حلمى الثانى حاكم مصر وهو يمثل في مسرحية مترجمة عام ١٩٠٤ فقرر الخديو إرساله في بعثة إلى باريس لدراسة المسرح فدرس التمثيل، والإخراج وعاد بعد ست سنوات وأسس فرقته المسرحية وقدم مجموعةمن المسرحيات وفى ١٩١٨ انتقلت «دولت» إلى فرقته وكان أول دور تمثله لفرقته هو «جوكاستا» بمسرحية«أوديب الملك» ثم سافرت إلى سوريا مع فرقة أمين عطاالله عام ١٩٢٠،ثم التحقت بفرقة منيرة المهدية وفى ١٩٢١مثلت في أوبريت«شهرزاد»لفرقة سيد درويش ثم انتقلت إلى فرقة الريحانى ومثلت فى«ريا وسكينة» وانتهى تعاونها مع جورج بالزواج في ١٩٢٣، وحملت اسمه وانضمت مع زوجها إلى فرقة يوسف وهبى في ١٩٢٣، واشتركا في مسرحيات لويس الحادى عشر وعطيل والجريمة والعقاب وكليوباترا، وفى ١٩٣٥انضمت إلى الفرقة القومية المصرية عند إنشائها براتب ٣٥ جنيهًا ثم قدمت استقالتها عام ١٩٤٤ لعبت «دولت» أدوار البطولة في مسرحيات الملك لير وشمشون ودليلة ومضحك الملك وغادة الكاميلياومن الأعمال السينمائية التي شاركت فيها فيلم زينب وأولاد الذوات والوردة البيضاءوالدكتور وقلب امرأةومصنع الزوجات وابن البلدوخفايا الدنيا والموسيقاروالمنتقم وقلبى وسيفى ومن القلب للقلب وليلةالقدروالمساكين وظلمونى الحبايب والشيخ حسن والحب العظيم والمراهقات وغرام الأسياد والحقيقة العارية وامبراطورية ميم، إلى أن توفيت«زي النهارده» فى٤يناير ١٩٧٨.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    140,878

  • تعافي

    113,480

  • وفيات

    7,741

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق