أمسية ثقافية إحتفالية بمناسبة اليوم الوطني السعودي إل " 91 " بفندق ( هيلتون - جدة )

وكالة أخبار المرأة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
أمسية ثقافية إحتفالية بمناسبة اليوم الوطني السعودي إل
جدة - خاص بـ " وكالة أخبار المرأة "

برعاية كريمة من مستشار أمير منطقة مكة المكرمة محافظ جدة المكلف الأمير سعود بن عبدالله بن جلوي  وبتنظيم نادي جدة الأدبي وجمعية الثقافة والفنون وبرعاية «عكاظ» إعلامياً.
أقيمت أمسية الأمير سعد آل سعود بمناسبة الاحتفال باليوم الوطني الـ(91)، في قاعة الاحتفالات الكبرى بفندق هيليتون - جدة.  وحظيت بحضور كبير من المسؤولين والشعراء والفنانين والإعلاميين ومحبي الشعر،  وعبرت الإعلامية والشاعرة عفاف العبدالله  الرئيس التنفيذي للمجموعة تولين الدولية  عن سعادتها بتواجدها من ضمن صفوه المجتمع من  الأمراء والوزراء والمثقفين والفنانين والأدباء ومنهم: الأمير محمد بن بندر، وزير الثقافة والإعلام السابق الدكتور عبدالعزيز خوجة، رئيس جامعة الأعمال والتكنولوجيا الدكتور أسامة الجنابي، رئيس مجلس أمناء جامعة الأعمال والتكنولوجيا الدكتور عبدالله دحلان، وكيل وزارة الإعلام سابقا شهاب جمجوم، وقناصل كل من الدول الآتية: الكويت، البحرين، عمان، تونس، مصر، فضلا عن قناصل دول أخرى. واشارات ان الأمسية تأتي بعد غياب الأمسيات الشعرية الكبرى عن محافظة جدة لأكثر من 20 عاما وانها لم تكن مجرد  امسيه بل كان  احتفال بالوطن مع عملاق الشعر (منادي ) الذي زلزل اركان المسرح بنبض قصيده وروعه احساسه
وقال رئيس نادي جدة الأدبي الدكتور عبدالله السلمي، إن النادي يعمل ضمن منظومة الفعل الثقافي والأدبي التي تستدعي ذاكرة الوطن في يومنا الوطني المجيد، وبهذه المناسبة التاريخية يستشعر النادي دوره في تقديم الثقافة في حلة تتناسب مع هذا الحدث في صورة من صور العطاء، وتقديم أمسية شعرية تليق بالوطن وتكرس مفهوم اللحمة الوطنية في الوسط الثقافي، حتى يتسنى لنا أن نسهم مع جمعية الثقافة والفنون بجدة في صناعة حدث ثقافي فني أدبي يبرز مكتسباتنا الثقافية والتاريخية والفنية.
فيما أشار مدير جمعية الثقافة والفنون بجدة محمد آل صبيح إلى أن الجمعية بالتعاون مع عدد من المؤسسات والجهات الثقافية والإعلامية عملت على تفعيل دورها في يوم الوطن المجيد الذي يبتهج به كل أجزاء الوطن، إذ يستدعي كل مواطن في هذا اليوم الملاحم البطولية والتاريخية لهذا الكيان الشامخ، فضلا عن استشراف مستقبلنا المشرق.
وأضاف آل صبيح: نسعد بإقامة أمسية للشاعر البروفيسور سعد آل سعود (منادي)، إذ إن تجربته الشعرية تعد من أهم التجارب في الخليج العربي، فهو من الأصوات الشعرية التي سجلت بصمتها في ذاكرة الوطن من خلال حضوره اللافت في مناسباتنا الوطنية، وكتابته لأهم الأعمال الشعرية في مهرجان الجنادرية وعدد كبير من القصائد الوطنية التي تغنى بها عدد من فناني الوطن.
الأمسية حظيت باهتمام عشاق الشعر، إذ إن فارس الأمسية الأمير سعد آل سعود صاحب تجربة ممتدة وإسهامات كبيرة في عالمي الشعر والفن على حدٍ سواء، ومن أبرز أعماله الشعرية الأوبريت الغنائي الشهير لمهرجان الجنادرية 23 الذي أقيم عام 2008، وحمل الأوبريت عنوان (عهد الخير) من ألحان صالح الشهري- يرحمه الله، وغناء الفنانين: محمد عبده، عبدالمجيد عبدالله، راشد الماجد، رابح صقر، راشد الفارس، وعباس إبراهيم.

أخبار ذات صلة

0 تعليق