«زفيريف» ينجو من فخ «أوسكار أوته» فى «رولان جاروس»

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

عوّض المصنف السادس، ألكسندر زفيريف، تأخره بمجموعتين ليهزم أوسكار أوته، الصاعد من التصفيات 3-6 و3-6 و6-2 و6-2 و6-0، فى مباراته الافتتاحية ببطولة فرنسا المفتوحة للتنس.

وبدا اللاعب الألمانى، البالغ من العمر 24 عامًا، فى طريقه إلى خروج مبكر مثل النمساوى دومينيك تيم، الذى هزمه فى نهائى بطولة أمريكا المفتوحة 2020، عندما خسر أول مجموعتين على ملعب سوزان لنجلن، لكنه زاد من مستواه ليقلب المباراة رأسًا على عقب، وفى بقية المباراة، كان كل شىء فى اتجاه واحد ضد «أوته»، المصنف 152 عالميًا، فى أول مواجهة بين اللاعبين الألمانيين، وتحسنت تحركات «زفيريف» على الملعب الرملى، وزاد من قوة تسديداته وضربات إرساله.

وقال «زفيريف»، فى مقابلة بالملعب: «إنها المرة الأولى التى أواجه فيها أوسكار، لذا لم أكن أعرف ما ينتظرنى، لكنه لم يعطنى الفرصة لألعب بإيقاعى».

وأضاف: «لكى أكون صادقًا، فالفوز على لاعب كبير فى إحدى البطولات الأربع الكبرى، خاصة فى الأدوار الأولى، هو بالضبط الطريقة التى يجب أن تلعب بها».

وتابع: «لم أتمكن من اللعب بإيقاعى. فى المجموعة الثالثة قررت أن أسدد الكرة بقوة أكبر قليلًا، وسددت الضربات الأمامية بصورة أقوى أيضًا، وتمكنت من قلب المباراة».

وواصل: «ربما كان مرهقًا أكثر منى بقليل. ربما لم يكن معتادًا على هذا النوع من المباريات القوية. لكنه لعب بشكل لا يصدق، وآمل أن يواصل اللعب بهذه الطريقة».

فى السياق ذاته، لم يجد اليونانى الشاب، ستيفانوس تسيتسيباس، المصنف الخامس عالميًا، أى صعوبة فى تخطى الفرنسى جيريمى شاردى، فى أولى محطات بطولة فرنسا المفتوحة للتنس (رولان جاروس)، ثانية البطولات الأربع الكبرى (الجراند سلام)، بعد الفوز فى الدور الأول بثلاث مجموعات دون رد.

وخلال ساعتين و4 دقائق، تمكن صاحب الـ22 عامًا من حسم المباراة لصالحه بنتيجة 7-6 (8-6) و6-3 و6-1.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق