«الصحة» توقع اتفاقية لشراء أجهزة طبية لمستشفى السلطان قابوس بصلالة

الوطن (عمان) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
«الصحة» توقع اتفاقية لشراء أجهزة طبية لمستشفى السلطان قابوس بصلالة

في المحليات 1 يونيو,2021 نسخة للطباعة نسخة للطباعة

بتمويل من تنمية نفط عمان والخليجية للطاقة

وقَّعت وزارة الصحة صباح أمس اتفاقية مع شركة تنمية نفط عمان والشركة الخليجية للطاقة وذلك لشراء أجهزة طبية لمستشفى السلطان قابوس بصلالة.
وقام بتوقيع الاتفاقية نيابة عن وزارة الصحة سعادة الدكتورة فاطمة بنت محمد العجمية ـ وكيلة الوزارة للشؤون الإدارية والمالية والتخطيط، وعن شركة تنمية نفط عمان المهندس عبد الأمير بن عبد الحسين العجمي ـ المدير التنفيذي للشؤون الخارجية والقيمة المضافة، وعن الشركة الخليجية للطاقة ياسر بن سعيد البرعمي ـ الرئيس التنفيذي لشركة (مبادرة).وأكدت سعادة الدكتورة فاطمة بنت محمد العجمية ـ وكيلة وزارة الصحة للشؤون الإدارية والمالية والتخطيط على أهمية الشراكة بين القطاع الحكومي وباقي القطاعات الأخرى بالسلطنة لخدمة الصالح العام، مشيدةً بالمبادرة الطيبة التي قدمتها شركة تنمية نفط عُمان والشركة الخليجية للطاقة بتمويل الوزارة مثل هذه المشاريع.
وأضافت: إن توقيع الاتفاقية جاء من منطلق الشراكة الاستراتيجية لتحقيق الصالح العام للمجتمع الذي تتبناه شركة نفط عمان والشركة الخليجية للطاقة للارتقاء بالخدمات المجتمعية والمشروعات التنموية ذات النفع العام الهادفة لتنمية المواطن العماني على امتداد ربوع محافظات السلطنة.
من جانبه أكد المهندس عبد الأمير بن عبد الحسين العجمي ـ المدير التنفيذي للشؤون الخارجية والاتصالات والقيمة المضافة، أن توقيع هذه الاتفاقية المشتركة جاء لتمويل بعض مشاريع وزارة الصحة المتعلقة بجائحة كورونا في مستشفى السلطان قابوس بصلالة، وذلك استمرارًا لدعم الشركة للوزارة والقطاع الصحي للتغلب على هذه الجائحة.
وأضاف: تود شركة تنمية نفط عمان أن تتوجه بالشكر الجزيل لشركة الخليج للطاقة لمساهمتها في تمويل هذه المشاريع، وهذا نموذج للتشارك الفعال بين القطاعين العام والخاص الذي يحقق منفعة للوطن والمواطن.
فيما قال ياسر بن سعيد البرعمي ـ الرئيس التنفيذي للشركة الخليجية للطاقة: إن الشركة تؤمن بالمسؤولية الاجتماعية من حيث توطين صناعة الطاقة ودعم القطاع الصحي والمنظومة البيئية في السلطنة، كما تهتم الشركة الخليجية للطاقة بمثل هذه المبادرات بما يخدم أوجه التنمية في البلاد، بما فيها الجانب الصحي والخدمات الصحية المقدمة للمواطنين، في إطار المسؤولية الاجتماعية التي تنتهجها شركات القطاع الخاص بالسلطنة.

2021-06-01

بتمويل من تنمية نفط عمان والخليجية للطاقة

وقَّعت وزارة الصحة صباح أمس اتفاقية مع شركة تنمية نفط عمان والشركة الخليجية للطاقة وذلك لشراء أجهزة طبية لمستشفى السلطان قابوس بصلالة.
وقام بتوقيع الاتفاقية نيابة عن وزارة الصحة سعادة الدكتورة فاطمة بنت محمد العجمية ـ وكيلة الوزارة للشؤون الإدارية والمالية والتخطيط، وعن شركة تنمية نفط عمان المهندس عبد الأمير بن عبد الحسين العجمي ـ المدير التنفيذي للشؤون الخارجية والقيمة المضافة، وعن الشركة الخليجية للطاقة ياسر بن سعيد البرعمي ـ الرئيس التنفيذي لشركة (مبادرة).وأكدت سعادة الدكتورة فاطمة بنت محمد العجمية ـ وكيلة وزارة الصحة للشؤون الإدارية والمالية والتخطيط على أهمية الشراكة بين القطاع الحكومي وباقي القطاعات الأخرى بالسلطنة لخدمة الصالح العام، مشيدةً بالمبادرة الطيبة التي قدمتها شركة تنمية نفط عُمان والشركة الخليجية للطاقة بتمويل الوزارة مثل هذه المشاريع.
وأضافت: إن توقيع الاتفاقية جاء من منطلق الشراكة الاستراتيجية لتحقيق الصالح العام للمجتمع الذي تتبناه شركة نفط عمان والشركة الخليجية للطاقة للارتقاء بالخدمات المجتمعية والمشروعات التنموية ذات النفع العام الهادفة لتنمية المواطن العماني على امتداد ربوع محافظات السلطنة.
من جانبه أكد المهندس عبد الأمير بن عبد الحسين العجمي ـ المدير التنفيذي للشؤون الخارجية والاتصالات والقيمة المضافة، أن توقيع هذه الاتفاقية المشتركة جاء لتمويل بعض مشاريع وزارة الصحة المتعلقة بجائحة كورونا في مستشفى السلطان قابوس بصلالة، وذلك استمرارًا لدعم الشركة للوزارة والقطاع الصحي للتغلب على هذه الجائحة.
وأضاف: تود شركة تنمية نفط عمان أن تتوجه بالشكر الجزيل لشركة الخليج للطاقة لمساهمتها في تمويل هذه المشاريع، وهذا نموذج للتشارك الفعال بين القطاعين العام والخاص الذي يحقق منفعة للوطن والمواطن.
فيما قال ياسر بن سعيد البرعمي ـ الرئيس التنفيذي للشركة الخليجية للطاقة: إن الشركة تؤمن بالمسؤولية الاجتماعية من حيث توطين صناعة الطاقة ودعم القطاع الصحي والمنظومة البيئية في السلطنة، كما تهتم الشركة الخليجية للطاقة بمثل هذه المبادرات بما يخدم أوجه التنمية في البلاد، بما فيها الجانب الصحي والخدمات الصحية المقدمة للمواطنين، في إطار المسؤولية الاجتماعية التي تنتهجها شركات القطاع الخاص بالسلطنة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق