«زي النهارده».. وفاة الرئيس اليوغسلافى جوزيف بروز تيتو 4 مايو 1980

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

«يوسيپ بروز تيتو» أو«جوزيف بروز تيتو» هو رئيس يوغسلافيا في الفترة من (14 يناير 1953 إلى 4 مايو 1980)، حيث انتهت فترة رئاسته بوفاته في مثل هذا اليوم (4مايو) 1980، ويبدو أن تيتو كان من نماذج الرؤساء الذين تتفتت دولهم بعد رحيلهم المعنوى أوالجثمانى، فهكذا كان الأمر مع جورباتشوف وصدام حسين.

ولد تيتو في كرواتيا، في 7 مايو 1892 لأب كرواتى وأم سلوفينية، عاش في بداية حياته مع جده والد أمه وترك المدرسة في عام 1905، جند في الجيش عام 1913 وتم اعتقاله بتهمة الدعاية ضد الحرب، ثم أرسل للحرب ضد روسيا عام 1915 وقد أسر من قبل الروس وهو مصاب أثناء المعركةوأثناء أسره بقى أكثر من سنة في المستشفى وبعد خروجه أرسل إلى معسكر عمل في جبال الأورال واختاره السجناء زعيماً لهم، وبعد أن تم اقتحام السجن من قبل بعض العمال خرج وانضم إلى مجموعة من البلاشفة الروس ثم اعتقل مرة ثانية لكنه هرب، وفى عام 1918 انضم للحرس الأحمر وانتسب للحزب الشيوعى الروسى.

وفى عام 1934 أنتخب عضواً في المكتب السياسى للحزب الشيوعى اليوغسلافى وفى عام 1935 كان ممثل الحزب الشيوعى اليوغسلافى في الكومنترون، وفى عام 1936 كلفه الكومنترون بالعودة لتطهير صفوف الحزب الشيوعى اليوغسلافى.وكان تيتو بعد اندلاع الحرب العالمية الثانية قد أسس مجلس التحرير الوطنى وكان من مهامه التصدى للفاشية، وفى يونيو من عام 1943 قام تيتو بتشكيل حكومة مؤقتة، وبدأ أعمال المقاومة الشيوعية ضد دول المحور.

حاولت ألمانيا اغتياله ثلاث مرات لكنها فشلت، وفى عام 1945 وقع اتفاقية مع الاتحاد السوفيتى تسمح له بإدخال قواته إلى يوغسلافيا في إطار التحالف ضد دول المحور وفى 1945 أصبح رئيساً للوزراء وأعلن دستوراً جديداً،وبدأ ببناء الجيش اليوغسلافى ثم صار تيتو رئيساً لجمهورية يوغوسلافيا في يناير 1953، وكان من أول مؤسسى حركة عدم الانحياز وكان تيتو قد شارك في مؤتمرباندونج في إندونيسيا عام 1955،مع الرئيس عبدالناصر، وجواهر لال نهرو (الهند)، وهو المؤتمر الذي تبنى مجموعة من القرارات لبعض الدول ومن بينها الدول العربية. تزوج تيتو ثلاث مرات، كانت الأخيرة عام 1953كان ذلك الزواج بمثابة رمز للوحدة بين أكبرقوميتين يوغوسلافيتين أي صربيا وكرواتيا، إلى أن توفى «زي النهارده» في 4مايو 1980 بعدما حكم يوغوسلافيا لمدة 35 عاماً.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق