بدء تلقى طلبات المرشحين للمناصب السيادية فى ليبيا

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

بدأت السلطات التشريعية الليبية قبول ملفات المرشحين للمناصب السيادية الـ7 فى البلاد، أمس، تمهيدًا لاختيار الأسماء التى ستتولاها خلال الفترة الانتقالية، على أمل توحيد مؤسسات ليبيا، بعد نجاح ملتقى الحوار السياسى فى تشكيل سلطة تنفيذية جديدة، تمهد الطريق لإجراء الانتخابات.

وبدأت لجنة الفرز، المُشكَّلة من 6 أعضاء من مجلس النواب المنتخب ومجلس الدولة بطرابلس، تلقى الطلبات لشغل تلك المناصب، التى توصلت إليها مفاوضات مدينة بوزنيقة المغربية، وتوزع على أقاليم ليبيا، على أن يُخصص منصبا محافظ المصرف المركزى، ورئاسة هيئة الرقابة الإدارية لإقليم برقة، وأن تُخصص لإقليم طرابلس مناصب المفوضية الوطنية العليا للانتخابات، والنائب العام، وديوان المحاسبة، فى حين يتولى إقليم فزان منصبى المحكمة العليا، وهيئة مكافحة الفساد. ووضعت اللجنة عدة شروط للترشح، من بينها ألَّا يحمل المرشح غير الجنسية الليبية، وأن يتمتع بمؤهل علمى وكفاءة عالية تؤهله لتولى المنصب، إضافة إلى عدم تقلد مناصب سيادية سابقة.

يأتى ذلك وسط ترحيب ليبى واسع بإطلاق سراح 120 من قوات الجيش الوطنى الليبى، الذين كانوا محتجزين منذ نحو عامين فى مدينة الزاوية غرب ليبيا، وينتمى هؤلاء الجنود الذين أُطلق سراحهم إلى الكتيبة 107 مشاة التابعة لقوات الجيش بقيادة المشير خليفة حفتر.

وكتب رئيس الوزراء الليبى، عبدالحميد دبيبة، على «تويتر»: «إن مستقبل ليبيا وتقدمها مرتبط بقدرتها على معالجة جراحها من خلال المصالحة الوطنية وتحقيق العدالة»، وتابع أن إطلاق سراح الأسرى فى مدينة الزاوية يمثل تقدمًا إيجابيًا فى هذا المسار.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    185,922

  • تعافي

    143,575

  • وفيات

    10,954

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق