مقتدى الصدر يقود مبادرة لـ "الصلح بين العشائر في العراق"

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وبحسب بيان نشره الصدر عبر حسابه الشخصي بموقع "تويتر" فقد أكد أن "هناك الكثير من الصراعات التي يجب أن تنتهي فورا".

ودعا الصدر الحكومة إلى "الحؤول دون وقوع تلك الصراعات" مشيرا إلى أنها "محرمة عقلا ونقلا وقانونا".

وطالب الصدر العشائر العراقية بالكف عن النزاعات والصراعات في أمور وصفها بأنها "أقل من أن تراق فيها دماء"، مؤكدا أن العشائر العراقية "ليست متخلفة يتحكم فيها العنف والأهواء، وإنما هي عشائر أصيلة لها اطلاع كبير على القوانين السياسية والشرعية والاجتماعية".

وأكد الزعيم الديني أنه سيحاول تشكيل لجان لتفعيل الصلح بين العشائر، وإنهاء النزاعات، قائلا: "لا أريد منهم غير التجاوب، ومن الله التوفيق".

يشار إلى أن محافظات وسط وجنوبي العراق والعاصمة بغداد، تشهد من حين لآخر نزاعات عشائرية تستخدم فيها مختلف أنواع الأسلحة الرشاشة والقنابل وأحيانا قذائف الهاون، إثر خلافات بين قبيلتين غالبا حول أملاك وقضايا مالية ومشاكل اجتماعية، ما يسفر عنها وقوع ضحايا بين قتلى وجرحى بشكل مستمر منذ عام 2003.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق