التخطي إلى المحتوى
“أطلس 900 الحوسبية” أسرع مجموعة للتدريب على الذكاء الصناعي بالعالم تعلن عن إطلاقه هواوي في مؤتمرها الأخير 

في خلال حياتنا على مر العصور مرت البشرية بالكثير من مراحل التطور على مر التاريخ ، ولكن هذا التطور لم يكن بالتطور الكبير في الكثير من الجوانب ، وحتى القرن الحادي والعشرين بدأت التطورات بالتسارع بشكل كبير وخاصة بعد اختراع التقنيات والتكنولوجيا بمختلف أنواعها ، وما حدث في الجهاز الخلوي من تطور كبير لقد أصبح ملموساً كثيراً بحيث أصبح كل يوم يصدر تحديث جديد في جانب الهواتف المحمولة ، ولقد وصلت شركة هواوي إلى إطلاق أسرع مجموعة للتدريب على الذكاء الصناعي في العالم ، وقد أعلنت عن هذه المنظومة خلال المؤتمر السنوي لها ،قد قامت بإطلاق الإسم عليها بمنظومة ” أطلس 900 الحوسبية” ، وهي تعتبر الأسرع للتدريب على الذكاء الصناعي في العالم ، والمترقب أن تفتح هذه الإستراتيجية الجديدة أفقاً جديدة لمختلف مجالات الذكاء الصناعي ، وخصوصاً في تخصصات البحث العلمي والإبتكار التجاري ، وهذا وفقاً لما أعلنت عنه شركة هواوي .

وقد تحدث كين هو النائب لرئيس مجلس إدارة الشركة ” الحوسبة سوق ضخم وتبلغ قيمته أكثر من تريليوني دولار أمريكي ” ، وسنعتمد في استثمارنا على خطتنا في التي ترتكز على أربعة محاور أساسية ، تضم رفع سقف  المعايير لتصميم المعالجات ، والإستثمار في جانب المعالجات المتعددة السناريوهات ،وسوف يتم وضع أُطراً واضحة للأعمال ، إضافة إلى بناء نظام بيئي مفتوح “.

والحوسبة تشهد تطوراً كبيراً وتغير نماذجها القائمة على قواعد محددة ، ووفقاً للتقارير من هواوي ، ستصبح الحوسبة الإحصائية في خضم السنوات الخمس القادمة الاتجاه العام في مجال الحوسبة،وستكون الحوسبة القائمة على الذكاء الصناعي نسبتها 80% من القوة الحاسوبية التي يتم استخدامها حول العالم .

وقد أشارت هواوي لأربعة محاور رئيسية وهي :

  • الإبتكار في تصميم المعالجات : فقد أطلقت العام الماضي نظام “دافنشي ” ، وهو مبتكر للمعالجات وهدفه الإمداد بقوة حاسوبية  عظيمة بتكلفة مناسبة ، وستواصل استثمارها في الأبحاث الأساسية .
  • الاستثمار في المعالجات متعددة السناريوهات : هواوي تملك مجموعة كبيرة وكاملة من المعالجات ، وتشمل “كونبنج “للحوسبة متعددة الإستخدام ، ومعالج “أسيند” وهو للذكاء الصناعي ، وأيضاً معالجات “كيرين” للأجهزة الذكية ، ومعالج ” هونغ هو “للشاشة الذكية .
  • وضع أُطر واضحة للأعمال : هواوي لن تعرض معالجاتها للبيع المباشر، وستعمل على توفيرها للعملاء في شكل خدمات سحابية ، ويتم توفيرها لشركائها على شكل المكونات المنفصلة مع إعطاء الأولوية لمساندة الحلول المتكاملة .
  • بناء نظام بيئي مفتوح : وهذا في السنوات الخمس القادمة ، وستقوم هواوي بضخ 105 مليار دولار في برنامج التمكين للمطورين الخاص بها .

وبهذا يكون هدف هواوي توسيع النطاق لبرنامجها لدعم خمسة ملايين مطوراً والسعي لتمكين شركاءها في العالم لتطوير الجيل القادم من التطبيقات والحلول الذكية .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *