التخطي إلى المحتوى
محمد رمضان يطرح جديده هما عايزينها فوضى

نشر الفنان المصري محمد رمضان كليبه الجديد “هما عايزينها فوضى” في رد واضح منه على الفنان ورجل الأعمال المصري محمد علي والدعين لإسقاط نظام الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

 

 

وبلغت مشاهدات الأغنية بعد الساعات الأولى لنشرها ما يقرب من مليون مشاهدة على القناة الخاصة بالفنان رمضان على قناة اليوتيوب، على غرار كليب “انساي” السابق الذي نشره على قناته بالتعاون مع الفنان المغربي سعد المجرد والذي أحدث ضجة كبيرة في عالم الفن محققا عددا كبيراً من المشاهدات.

ظروف كليب هما عايزينها فوضى

ويأتي كليب محمد رمضان في إطار التصدي للثورة التي يطالب بها خضوم الرئيس السيسي لإسقاطه، بعد دعوات الفنان علي من خارج مصر للخروج عليه بعد كشفه العديد من ملفات الفساد في المؤسسة العسكرية الأسرة الحاكمة لمصر واستغلال الأموال العامة في المصالح الشخصية وبناء القصور الخاصة، ما دفع الرئيس السيسي للخروج بنفسه والدعوة للثقة بالقيادة المصرية، وتأكيده أن هذه القصور والمشاريع هي للدولة المصرية وليس للحساب الشخصي.

 

يشار إلى أن نداءات علي لاقت بعض التحركات في الشارع المصري بالنزول للشوارع والميادين كما أحدثت زخماً كبير في الإعلام، فيما دفع أنصار السيسي للخروج بتأييده ومن بينهم بعض المشاهير في عالم الغناء والتمثيل، وكان من آخرهم الفنان محمد رمضان الذي خرج بكليبه الجديد، الذي يعد التعاون الرابع بين محمد رمضان والمخرج ياسر سامى بعد كليبه “مافيا والقمر”.

محمد رمضان يكسر صورة محمد علي

وظهر رمضان في الكليب بلباسه الأسود ناعتاً علي بأنه ليس رجلاً ولو كان رجلاً لم يهرب خارج مصر وبقي فيها يطالب بما يزعم أنه حقه، وقد عرض في الكليب مشاهد لإعلاميي الإخوان المسلمين ومنظري القاعدة وتنظيم الدولة الإسلامية ومعهم الفنان محمد علي، في إشارة إلى أن الجميع يشتركون في مؤامرة إثارة الفوضى في مصر وتدميرها، ثم يظهر رمضان بعصاه ويكسر التلفاز الذي تظهر فيه صورة محمد علي، قائلا “صوت الحق أعلى”.

 

 

كلمات كليب هما عايزينها فوضى

ولا أنت مش راجل

بعد ما هربت بعيد جاي تعمل فيها مناضل بالباطل

ازاي عايز تخطط لمستقبل شعب كامل

لو مشروع حياتك الوحيد اللي انت عملته فاشل

تعرف ايه انت عن الشارع و اللي بيحصل فيه

تعرف ايه عن الطفل اللي من صغره بيصرف عالبيت

تعرف ايه عن الغلبان اللي بيعرق لأجل الجنيه

اكيد مسمعتش صوت الشعب و انت جوه الكباريه

تعرف ايه عن الاصول و حق الملح و العيش

تعرف ايه عن الامان اللي سببه الشرطه و الجيش

اللي مالوش كبير بيشتري ده اللي اتربينا عليه

و ده بينفي انتماء الشارع اللي بتدعيه

طب افترضنا ان كلامك ده بجد

لما نعض في بعض ازاي ده هجيبلك حق

استنى انت بتقول انك مقاول

فطبيعي مش هتلاقي فرصه شغل غير لما الدنيا تتهد

البينه على من ادعي

لو اتفرقنا مين وراك هيبقى ليه منفعه

ابليس و اخوانه عايزينها مولعه

مصر جنه بيهابوها عشان اهلها متجمعه ..

هما عايزينها فوضى فوضى فوضى فوضى

مهما هيعلوا صوتهم لسه صوت الحق اوضح

عدى علينا كتير منكم على مر الازمان

احنا مقبره غزاه انتوا مجرد هواه

الخسيس الجبان ملوش وسطنا مكان

هنفكركم لو نسيتوا بلد الامن و الامان

اللي اتذكرت في القرأن و بتعلى كل يوم بولادها

اللي منهم عالحدود و اللي بيذاكر المنهج

الفلاح و الصنايعي و الظابط و الام في بيتها

مش اللي قرر انه يبيعها و يهرب منها بعيد و يسيبها

الراجل اللي بجد لو ليه حق مش هيسيبه

لو هرب اخر الدنيا لازم يرجع ويجيبه

عذرا على التشبيه بالنسبالنا التخريف

زي اي فيديو ليك مفيش عاقل عايز يعيده

هما عايزينها متدمره

بالنسبالنا وطن بالنسبالهم مستعمره

بالعدل و السلام هنتحرك لقدام

مستحيل نرجع خطوه تاني ورا

هما عايزينها فوضى فوضى فوضى فوضى

مهما هيعلوا صوتهم لسه صوت الحق أوضح

 

ردود فعل مختلفة على الكليب

يشار إلى أن رمضان لقب بالعديد من الألقاب التي برزت بعد الأعمال التي أداها ومن بينها “زلزال، والألماني، والأسطورة” وحصد شعبية كبيرة بين المتابعين للفن، حيث احتفل قبل شهر ببلوغ قناته 2مليار مشترك.
وعلق بعض المهتمين بالوسط الفني، بأن الفنان رمضان وضع نفسه في وسط من التجاذب السياسي الذي قد يجعل السؤال عن شعبيته وتأرجحها بين الإرتفاع والانخفاض مطروح، لا سيما بعد أن علق الكثيرون بمعارضتهم لهذا العمل أسفل كليب “هما عايزينها فوضى” على قناته الشخصيه، ما دفعه لإلغاء تفعيل التعليقات التي كان من المعهود عليه إبقائها مفعلة في كليباته الأخرى.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *